• No 130 (2019)

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الصادق الأمين وآله الطيبين الطاهرين وصحبه الغر الميامين وبعد ..

    بعون الله تعالى أُنجِزَ العدد (الثلاثون بعد المئة) لشهر أيلول من عام 2019، وهو بداية سنة دراسيّة جديدة (2019/2020) والتي نتمنى ان تكون متميِّزة بعطائها كسابقاتها للارتقاء بجودة التعليم والبحث العلميّ في جامعة بغداد. صُنّفت البحوث بحسب التخصُّص العلميِّ  للأقسام العلميّة، ورتبت على وفق الألقاب العلمية للباحثين.

    ضمَّ هذا العدد ثمانية عشر بحثاً في قسمه الخاص باللغة العربيّة، وأربعة عشر بحثاً في القسم المتخصص باللغات الشرقية والأجنبية، وتم إدراج اللغات الشرقية ضمن تسلسل البحوث المشاركة في القسم المخصص باللغة العربية وذلك لقربها من النمط الفني للكتابة باللغة العربية.

    تواصل المجلة تطبيق سياستها في رفع مستوى الرصانة العلميّة وتطبيق معايير الجودة، وخضوع البحوث المشاركة فيها إلى برنامج الاستلال الإلكترونيّ،  فضلاً عن التقييم العلميّ من لدن خبيرَينِ في التخصّص العلميّ.

     وخلال عقودها المنصرمة، حتى الوقت الراهن، ما انفكَّتْ كليّة الآداب عن السعي إلى إبلاغ رسالتها الفكريّة والأدبيّة والثقافيّة إلى طلاب العلم والمعرفة، ولتحقيق الوعي الاجتماعيّ لكسر صنميّة التفكير، والارتقاء بذلك الوعي إلى محطات تطوريّة وتكامليّة سامية.....

    والله ولي التوفيق

     

    أ.د. عبد الله صبار عبود

    رئيس تحرير مجلة الآداب

  • No 129 (2019)

    كلمة العدد 

    أُنجِزَ بعون الله تعالى العدد ( مئة وتسعة وعشرون) لشهر حزيران من عام 2019، وقد أتى هذا العدد في ختام سنة دراسيّة (2018/2019) متميِّزة بالعطاء والارتقاء بجودة التعليم والبحث العلميّ في جامعة بغداد. نهجنا في العدد التسلسل الموضوعيَّ والمنهجيَّ نفسَهُ الذي اتبعناه في الأعداد السابقة، فصنَّفنا البحوث بحسب التخصُّص العلميِّ للأقسام العلميّة، ورتَّبناها على وفق الترتيب الأبجديّ لأسماء الباحثين . ضمَّ هذا العدد ستةً وعشرينَ بحثاً في قسمه في اللغة العربيّة، وسبعةَ بحوثٍ في قسمه في اللغة الانكليزية، واللافت للنظر في هذا العدد هو ازدياد البحوث المشاركة من خارج العراق، سواءٌ كانت باللغة العربية أم باللغة الانكليزية، إذ جاءت المشاركة الخارجيّة بنسبة 40% توزَّعت على باحثينَ عرب من قطر، والإمارات، وسوريا. وتجدر الإشارة هنا إلى أنَّ النهج الجديد لإدارة المجلة يسعى إلى رفع نسبة البحوث المشاركة من خارج العراق من الدول العربية أو الأجنبيّة على حدٍّ سواء. تنتهج المجلة سياسةً خاصّةً في رفع نسبة الرصانة العلميّة وتطبيق معايير الجودة، إذ تخضع البحوث المشاركة فيها إلى برنامج الاستلال الإلكترونيّ، فضلاً عن التقييم العلميّ من لدن خبيرَينِ في التخصّص العلميّ . وخلال عقودها المنصرمة ، حتى الوقت الراهن، ما انفكَّتْ كليّة الآداب عن السعي إلى إبلاغ رسالتها الفكريّة والأدبيّة والثقافيّة إلى طلاب العلم والمعرفة، وإلى تحقيق الوعي الاجتماعيّ لكسر صنميّة التفكير، والارتقاء بذلك الوعي إلى محطات تطوريّة وتكامليّة سامية.....

    والله ولي التوفيق .

  • HUMANITIES AND RELIGIOUS QUESTION
    2018

    COLLEGE OF ARTS PROCEEDINGS OF THE THIRD ANNUAL CONFERENCE

    AND THE FIRST CONFERENCE OF THE DEPARTMENT OF PHILOSOPHY

    HELD UNDER THE SLOGAN :

    (WITH PHILOSOPHY AND HUMANITIES WE RAISE RELIGIOUS AWARENESS)

    ON THURSDAY , APRIL - 26th , 2018

     

     

    GENERAL SUPERVISOR

     

    Prof. Dr. SALAH FAIFIL A. AL-JABIRI

    DEAN COLLEGE OF ARTS

     

     

    2018                  BAGHDAD – IRAQ                  1439

  • Al-Adab Journal 126 Issue Vol 1 No 126 (2018)

     

    With the help of Allah the last issue accomplished this year was No. 126/ September 2018. This issue is considered as complementary to a long series of achievements of the (Al-Adab Journal).

     

    We adopted in this issue the same subjective sequence mentioned in the previous issues. So it comes according to the scientific divisions from one side, and the researches were arranged according their names and their alphabetical series. The scientific title is also observed.

     

    This issue included 26 researches in its Arabic division and 6 in its English. Researches were not only from the College of Arts but there are many of them from different universities from inside and outside Iraq. May Allah bless this cultural and ideological achievement and all those contributed to the success of this work in order that researchers continue their distinguished performance and their keenness for bestowal and devotion in all fields of humanitarian and scientific knowledge

     

    The journal worked seriously to make the forthcoming issues include subjective procedures that aim at scientific reform which has a great impact on the scientific sobriety. This is done through subjecting the researches to electronic quotation programme for scientific sobriety.  All these will lead to impress the researchers and readers and will eventually lead to develop further.

     

    We pray Allah to help all in their scientific progress in all fields and to help us forward our cultural and scientific message that the College of Arts has been always doing to all Science and Knowledge students in serving this priceless country. Success is from Allah.

     

    Editor in chief 

  • 126 Issue vol.2
    Vol 2 No 126 (2018)
  • 125 Issue
    Vol 1 No 125 (2018)
  • 125 Issue vol.2
    Vol 2 No 125 (2018)
  • 124 Issue
    Vol 1 No 124 (2018)
  • 123 Issue
    Vol 1 No 123 (2017)
  • 122 Issue
    Vol 1 No 122 (2017)
  • 121 Issue
    Vol 1 No 121 (2017)
  • 120 Issue
    Vol 1 No 120 (2017)
  • 119 Issue
    Vol 1 No 119 (2017)
  • 118 Issue
    Vol 1 No 118 (2016)
  • No 116 (2016)

    كلمة العدد 116

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الصادق الأمين واله الطيبين الطاهرين وصحبه الغر الميامين وبعد.. 

    حين يصدر العدد 116 من مجلة الآداب يكون عامنا الدراسي 2015- 2016 قد شارف على نهايته ومع هذه النهاية يأتي هذا العدد وهو حافل بأبحاث تنوعت فيها الدراسات لتشكل بمجموعها منجزاً ثقافياً وفكرياً قَدم فيه الباحثون عصارة جهدهم وعطائهم العلمي ليواصلوا اداءهم المميز لمهامهم الابداعية كل ضمن تخصصه وتوجهاته المعرفية وليؤكدوا حرصهم على البذل والعطاء وتمسكهم بخيار التواصل في ميدان فعلهم المفضل ميدان البحث والدراسة سعياً من الجميع للرقي بأدائهم العلمي ومنجزهم المعرفي الى افضل صورة تفصح عن انتمائهم الأصيل لأرثهم الثقافي والحضاري والفكري الحافل بصور الاصالة والعراقة والمستند الى عمق ابداعي له امتداده التاريخي ومقومات ثرائه العلمي والمعرفي المرتبط بعقل بارع في تدبره وتفكيره ومحاكمة الاشياء برؤية نقدية غاية في الجمال والفن.

    ونحن في هيئة التحرير اذ نعبر عن سرورنا وسعادتنا بما انجزنا طيلة مدة ادارتنا للمجلة – على وفق ما أتيح لنا- نبارك لهيئة التحرير الجديدة تسلمها لادارة شؤون المجلة مع امنياتنا لها بالتوفيق والنجاح في انجاز اعمالها وتحقيق ما نصبوا اليه من الارتقاء بجوهر المجلة وصورتها الى افاق تستحقها من الاتقان والتألق والجودة والحضور البهي اللائق بها.

     وفق الله الجميع على طريق البناء والتقدم في ميادين العلم والفكر والمعرفة لأغناء رسالتنا الثقافية وخدمة وطننا العزيز.

     

    الأستاذ الدكتور سحاب محمد الأسدي

    رئيس التحرير